l مواضيع مدونة فتافيت

للدخول على المدونه اكتب في جوجل مدونة فتافيت على الرابط الاتي http://noormaya.blogspot.com/

اخبار العربيه

سيتم غلق المدونه قريبا للزوار سارع بالاشتراك فى المدونه قبل غلق الانضمام

السبت، 19 نوفمبر، 2011

الاخوان تعلن المشاركة فى مليونية الجمعة 18 نوفمبر

الاخوان تشارك فى مليونية الجمعة القادمة اخبار مليونية 18 نوفمبر كل القوى تشارك





صعّدت جماعة الإخوان المسلمين من موقفها ضد مجلس الوزراء والدكتور على السلمى، نائب رئيس مجلس الوزرا وصاحب وثيقة المبادئى فوق الدستورية، بتغيير مسارها بعد 48 ساعة من التهدئة، وكسب الود من أجل تعديل الوثيقة وجعلها استرشادية فقط، وأعلنت الجماعة رسمياً مشاركتها فى مليونية الجمعة القادمة، والتى أطلقت عليها اسم "جمعة حماية الديمقراطية".

وقالت الجماعة، فى بيان لها مساء اليوم، الأربعاء، إنها دخلت فى مفاوضات السلمى وباقى الجهات الرسمية، إلا أنه، أى السلمى، ومجلس الوزراء أصروا على التشبث بالمواد غير الديمقراطية، قائلة: "ولذلك لم نجد مناصا من النزول فى مليونية "حماية الديمقراطية" يوم الجمعة القادم، وستكون هذه الفعالية بداية لسلسلة فعاليات متصاعدة، إذا لم يتم سحب هذه الوثيقة، حفظ الله مصر ووقاها من تصرفات بعض أبنائها".


وأضافت الجماعة، فى بيانها، أن وثيقة الدكتور السلمى أثارت أزمة خطيرة فى المجتمع السياسى المصرى، باحتوائها على مواد تسلب السيادة من الشعب وتكرس الديكتاتورية وتمثل انقلاباً على مبادئ وأهداف ثورة 25 يناير، وهو الأمر الذى دفع معظم القوى الوطنية إلى رفض هذه المواد الجائرة، ورفض اعتبارها وثيقة ملزمة للشعب ونواب الشعب واللجنة التأسيسية المنوط بها صياغة مشروع الدستور القادم، والاتفاق على النزول للميادين فى تظاهرات مليونية يوم الجمعة للتعبير عن هذا الرفض.


وأوضحت "وكان كل أملنا أن ينصاع الدكتور السلمى للإرادة الشعبية، المتمثلة فى الإعلان الدستورى الناتج عن استفتاء مارس 2011م، وأن يستجيب لمطالب معظم القوى الوطنية، ويسحب وثيقته ويحمى البلاد من فتنة هى فى غنى عنها، ويهيئ الظروف لانتخابات حرة شفافة، كخطوة أولى على طريق الديمقراطية، ومن ثم مددنا حبال الصبر، ودخلنا فى مفاوضات معه، إلا أنه ومجلس الوزراء أصروا على التشبث بالمواد غير الديمقراطية، ولذلك لم نجد مناصا من النزول فى مليونية "حماية الديمقراطية" يوم الجمعة القادم، وستكون هذه الفعالية بداية لسلسلة فعاليات متصاعدة إذا لم يتم سحب هذه الوثيقة، حفظ الله مصر ووقاها من تصرفات بعض أبنائها خاتمة بيانها بالآية الكريمة "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ وَلَوْ عَلَى أَنْفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

احدت التدوينات

شات مدونه