l مواضيع مدونة فتافيت

للدخول على المدونه اكتب في جوجل مدونة فتافيت على الرابط الاتي http://noormaya.blogspot.com/

اخبار العربيه

سيتم غلق المدونه قريبا للزوار سارع بالاشتراك فى المدونه قبل غلق الانضمام

الخميس، 8 سبتمبر، 2011

مصورة الفيلم الإباحي تتهم “نانا” بخداعها

ذكرت صحيفة “روز اليوسف” المصرية أن المرأة التي قامت بتصوير الفيلم الجنسي للمطربة السورية نانا اعترفت في التحقيقات بفعلتها، غير أنها قالت: إن الفنانة هي التي طلبت منها القيام بذلك حتى تزيد من ارتباطها بحبيبها.
قالت المصورة التي طلبت من النيابة اللبنانية حمايتها حتى لا تتعرض لأي أذى من جانب نانا في التحقيقات التي أجريت معها الإثنين 18 تموز 2011: إن نانا هي التي طلبت منها تصوير الفيلم مقابل 200 دولار، نافية قيامها بالتصوير بغرض توزيع الفيلم الفاضح.
أكدت المصورة التي قالت إن عملها الأساسي تصفيف الشعر، بحسب ما نقلته “روز اليوسف”: إنها أول مرة قابلت نانا وتعرفت عليها في صباح اليوم الذي قامت فيه بتصوير الفيلم، إضافة إلى أنها أجرت لها أعمال البادي كير والمانيكير في المحل الذي تعمل به في وسط بيروت”.
اتهمت المصورة في شهادتها نانا بالخداع، وقالت إنها طلبت منها تصويرها لأنها تريد الارتباط بحبيبها أكثر، ومنعه من الهروب منها، وهددتها إذا ما أدلت بشاهدتها أمام النيابة”.
في السياق نفسه؛ أكدت المصورة أن صديق نانا خليل كرم الذي ظهر معها في الفيلم الفاضح دخل الحمام بعد انتهاء التصوير، ومكث به ساعة لمعاناته من تقلصات شديدة في معدته، وحالة قيء مستمرة.
كان النائب العام التمييزي في لبنان “سعيد ميرز” أصدر قرارًا بضبط وإحضار الفنانة السورية “نانا”، للتحقيق معها لتورطها في تصوير فيلم جنسي. لم يصدر أي رد فعل من جانب الفنانة السورية بخصوص قرار النائب العام اللبناني.
أشارت الصحيفة إلى أن النيابة العامة السورية تسلمت ملف التحقيقات من وزارة الخارجية اللبنانية، حول الفنانة السورية نانا التي انتشر فيلمها الجنسي في لبنان.
يُذكر أن الداخلية اللبنانية قد أحالت القضية إلى محكمة بيروت بتاريخ 4 يوليو/تموز 2011م، وبلغ عدد صفحات القضية 570 ورقة، تتضمن تحريات الشرطة اللبنانية، وتفريغ الفيلم ورأي خبراء “الكمبيوتر” و”الصوت”.
في السياق نفسه؛ طلب محامي “نانا” تكليف عدد من الخبراء بكتابة تقرير عن الفيلم الجنسي، باعتبار أن “نانا” ادعت أن صديقها “خليل كرم” الذي ظهر معها في الفيلم قد قدم لها مخدرًا بدون علمها، ثم قام بتصويرها في الفيلم الذي تبلغ مدته 10 دقائق.
جدير بالذكر أن تقرير خبراء الصورة والصوت كشف عن أن درجة نقائه عالية، ولا توجد فيه شبهة مونتاج، وأن تصويره تم بنوعين من الكاميرات، الأولى خاصة بهاتف محمول عالية الجودة، أما الثانية فكاميرا محمولة.
على خلفية هذه التطورات؛ أفرجت النيابة اللبنانية عن “نانا” بكفالة 10 آلاف دولار، وعلى إثرها سافرت إلى القاهرة.
على الرغم من مرور أربع سنوات على فضيحة الفيلم الجنسي للمغنية السورية نانا؛ إلا أنه قد تم فتح ملف قضيتها من جديد؛ حيث طلبت النيابة استدعاءها من مصر للاستماع لاقوالها في القضية بعدما تسلمت النيابة العامة السورية ملف التحقيقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

احدت التدوينات

شات مدونه